mardi 16 mars 2010

بعض النقاط على الحروف لمن يهتم بالصحافة


شهدت المدة الأخيرة حركية ونقاشات غير عادية ، في الوسط الإعلامي للبحث عن الاآليات لتحدي ما تواجهه الصحافة الورقية ، وتهديد الصحافة الإلكترونية .
شهدت سنة 2009 استشارة وطنية حول الكتاب، شارك فيها عدد كبير من المثقفين ، ومديري المكتبات العمومية ، قصد البحث عن أسباب عزوف التونسي عن قراءة الكتاب .. وهو اعتراف ضمني وصريح بوجود الظاهرة
.
منذ سنوات بدأ المستوى التعليمي في التدني، وخاصة المستوى في اللغة العربية والأجنبية ، باعتراف كل المربين في
جميع مستويات التعليم .. ويرجعون هذا المستوى الهزيل إلى عزوف التلميذ عن المطالعة بصفة عامة
.
المدونات التونسية 80 في المئة منها باللغة الفرنسية والبعض باللغة الأنقليزية .. وقرابة 17 في المئة باللغة الدارجة

في البلدان المتقدّمت حيث الصحافة الحرة ، أغلقت عدة صحف ورقية أبوابها ،منذ أكثر من سنة، وذلك لتوجّه الفارئ إلى المواقع  الإلكترونية  لهذه الصحف. معناه أن الصحف حافضت على قرائها
 .
 لكن هل يمكن أن تكون هذه الحالة نفسها في تونس؟ هل كان للصحف الورقية رواجا وفراء، قبل ظهور الصحافة الإلكترونية في تونس؟ وهل يمكن أهل تشهد مواقع الصحافة الإلكترونية التونسية ،إقبالا كبيرا من القارئ التونسي؟

هل أن المواضيع واللغة الخشبية كما صار يسميها الشباب ، وغياب الصراحة والموضوعية ليست سببا هاما لعدم رواج ما تكتبه الصحافة الورقية والإلكترونية التونسية ، وعدم إقبال الإقبال عليها؟

حتى لا يبق أهل الصحافة الورقية تائهون عن السبب الحقيقي لغياب القارئ لصحفهم.. وحتى لا يعتقد أصحاب الصحف الإلكترونية ، أن مجرد التواجد في المجال الإلكتروني سوف يضمن النجاح واستقطاب العدد الكبير من القراء 
 أقدّم هذا الجدول لعله يعبّر عن ما لم أجيد التعبير عنها

7 commentaires:

  1. Ce commentaire a été supprimé par l'auteur.

    RépondreSupprimer
  2. مرحبا سيجارة ، تتصوّر الصحافة الإلكترونية في تونس يمكن باش تكون صحافة عندها جمهور؟

    RépondreSupprimer
  3. المشكل في المحتوى وليس في النشر
    الصحافة العالميّة عندها مستقبل
    أمّا الصحافة الوطنيّة
    فمستقبلها على الأنترنات أحرف من مستقبلها على الورق
    فإن كانت على الورق تنافس كلّ الناس والحدث
    فإنّها على الأنترنات فستلقى منافسة عالميّة
    LeMonde
    NewYork times
    washington post
    العرب
    توا هاذم تنجّم الصحافة متاعنا تاكل معاهم خبزة؟
    مضاهرليش

    RépondreSupprimer
  4. موقع إسلام أون لاين سيطرد 350 عامل
    هل بإمكان أي موقع لجريدة الكترونية أن تشغل عشر هذا العدد المطرود؟؟؟؟

    RépondreSupprimer
  5. موضوع مميز جدا .. شكرا لكم<https://photos.google.com/photo/AF1QipOgEJGvBQ7xjx5w5Xwx8HBtNRr-_uKARKW4vJPa

    RépondreSupprimer